بيانات صحفية
افتتاح المؤتمر الاقليمي العربي: اعادة الاعتبار الى الانسانيات | 18.05.2017

انطلقت الخميس 18 ايار اعمال المؤتمر الاقليمي العربي للعلوم الانسانية الذي ينظمه “المركز الدولي لعلوم الانسان” في مقره في جبيل ايام الخميس والجمعة والسبت 18 و19 و 20 أيار الجاري، برعاية وزير الثقافة الدكتور غطاس خوري، تحت عنوان: “اعادة تمركز العلوم الانسانية: نظريات ومقاربات وانتاج معرفة”، بالتعاون مع منظمة الاونيسكو، والمجلس الدولي للفلسفة والعلوم الانسانية، والمجلس العربي للعلوم الاجتماعية، والمؤتمر العالمي للانسانيات في بلجيكا. ويهدف الى تجميع آراء المفكرين العرب واقتراحاتهم لاعادة تعزيز العلوم الانسانية وتفعيلها، في مواجهة الهجمة الرقمية والالكترونية، ونقل هذا الموقف العربي الموحد الى المؤتمر الدولي الذي سيعقد في لياج- بلجيكا بين 6 و 12 آب المقبل، في حضور 1500 مشارك من مختلف انحاء العالم.

ورشة نقاش وحوار في جبيل عن المواطنة والانتماء الطائفي ووثيقة الطائف نموذجا | 10.02.2017

28 عاما مرت على توقيع “وثيقة الوفاق الوطني”، وها هو المركز الدولي لعلوم الانسان- جبيل (برعاية الاونيسكو) يعيد فتح الملف، في خضم حراك سياسي لوضع قانون جديد للانتخابات، ما أعاد تسليط الاضواء على “اتفاق الطائف” والنظام الطائفي الذي انتجه، بهدف اطلاق الحوار لوضع قانون عادل يشكل مدخلا الى الدولة المدنية ويوفر المساواة بين جميع المواطنين.

لماذا الحرب، ومن اجل اي سلام؟ مؤتمر دولي في جبيل يطرح الاشكاليات ويناقش المفاهيم | 09.12.2016

الحروب المشتعلة اليوم في المنطقة العربية وما تخلفه من موت ودمار وشرور وتهجير وانهيار للقيم الأخلاقية وتغيير في المفاهيم والعلاقات السياسية دعت “المركز الدولي لعلوم الانسان”(برعاية الاونيسكو) الى الدعوة الى عقد مؤتمر دولي تحت عنوان :” لماذا الحرب؟ ومن اجل اي سلام؟”، بالتعاون مع “الاتحاد الفلسفي العربي” وبرعاية وزارة الثقافة، بهدف تحريك الحوار بين المفكرين وفي المنتديات الثقافية وبحث موضوع الحرب ومناقشته، ومحاولة الاجابة على بعض الاسئلة الاشكالية حول الحرب ودوافعها ونتائجها، ويشارك فيه مفكرون وفلاسفة واكاديميون واختصاصيون في العلوم السياسية والاجتماعية من فرنسا وبلجيكا وتونس والجزائر ومصر والعراق ولبنان، في مقر المركز في جبيل، وعلى مدى يومين.

المدرسة الخريفية في جبيل تجمع اساتذة وطلابا لبنانيين وعربا لتدريبهم على النضال من اجل تحقيق الديموقراطية في مجتمعاتهم | 06.10.2016

انطلقت صباح الجمعة 6 تشرين الأول أعمال “المدرسة الخريفية” للعام 2016 التي ينظمها سنويا ” المركز الدولي لعلوم الانسان”- جبيل (برعاية الاونيسكو) ، تحت عنوان ” دور الشباب في الانتقال نحو الديموقراطية وترسيخ قيمها في مجتمعاتهم”.

مؤتمر “المجتمعات المتعددة الطوائف في الشرق الأوسط: تاريخ وعطوبية” | 07.09.2016

انطلقت صباح اليوم أعمال المؤتمر الدولي الذي ينظمه “المركز الدولي لعلوم الانسان” في مقره في جبيل تحت عنوان ” المجتمعات المتعددة الطوائف في الشرق الأوسط: تاريخ وعَطوبية”، ويأتي متابعة للمؤتمرين السابقين اللذين عقدهما عامي 2014 و2015 حول مجتمعات الشرق الأوسط، الأول “مجتمعات مركبة ومجتمعات غازية” والثاني “المجتمعات المتعددة اللغات”، ويشارك في فعالياته باحثون من جامعات ومعاهد علمية ومراكز ابحاث من فرنسا والنمسا وتونس ومصر وسوريا والعراق وفلسطين، وتمتد على 3 أيام.

تأثير الأزمة الاقتصادية والاجتماعية على المجتمع المدني | 01.08.2016

في 29 و 30 تموز2016 عقدت ورشة العمل التي ينظمها “المركز الدولي لعلوم الانسان” في مقره في جبيل، بالتعاون مع مؤسسة ” هانز زايدل” الألمانية، تحت عنوان “تأثير الأزمة الاقتصادية والاجتماعية على المجتمع المدني” ، شارك وحاضر فيها اساتذة جامعيون واختصاصيون وباحثون في الشأنين الاقتصادي والاجتماعي من لبنان والعالم العربي.

ورشة عمل عن الحراك المدني في المركز الدولي لعلوم الانسان | 22.04.2016

العكره: الشباب يصنعون التغيير والمسنون يصلون الى السلطة

تحت عنوان ” الحراك المدني في لبنان، أمل بالتغيير” بدأت صباح اليوم ورشة العمل التي ينظمها “المركز الدولي لعلوم الانسان” ( برعاية الاونيسكو)، بالتعاون مع مؤسسة “هانز زايدل” الألمانية، في 22 و23 و24 نيسان الجاري، ويشارك فيها اساتذة جامعيون في الحقوق والعلوم السياسية والاجتماعية والفلسفة، وناشطون في الحراك المدني، وأعضاء في مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية في لبنان والعالم العربي، في مقر المركز في جبيل.

المركز الدولي لعلوم الانسان يشارك في فعاليات “معرض تونس الدولي للكتاب” | 25.03.2016

بين 25 آذار و3 نيسان عقدت الدورة الـ 32 لـ”معرض تونس الدولي للكتاب” في قصر المعارض بالكرم، برعاية وزارة الثقافة والمحافظة على التراث، وأقميت في اطاره سلسلة نشاطات ثقافية وندوات ولقاءات حوارية تمحورت حول عنوان اساسي هو”حقوق الانسان للجميع”، وشارك فيها عدد من المنظمات والجمعيات الوطنية والدولية الناشطة في مجال التربية على حقوق الانسان والدفاع عنها.

العودة الى الأعلى