ضرورة دمج الشباب من اجل تدعيم اهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠ وحقوق الانسان

نظم المركز الدولي لعلوم الانسان في بيبلوس يوم الأربعاء 11 أيلول ٢٠١٩، حلقة حوار تناولت موضوع “ضرورة دمج الشباب من اجل تدعيم اهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠ وحقوق الانسان” والتي جمعت ممثلين من مختلف دول عربية وطلاب من الجامعة اللبنانية الأميركية (LAU). ويأتي هذا النشاط ضمن إطار “البرنامج العربي للديمقراطية و حقوق الإنسان” التابع لمعهد العلوم السياسية بجامعة القديس يوسف فى بيروت والمدعوم من المعهد الدنماركي لحقوق الإنسان.

إن الهدف الاساسي من هذه الحلقة الحوارية هو مناقشة دور الشباب في مختلف البلدان العربية، وتعريف الطلاب على وجهة نظر كل بلد ممثل: المبادرات المطروحة كما التحديات لكل بلد في منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا، والاستماع الى هواجس الشباب واهتماماتهم كما نتائج ابحاثهم حول هذا الموضوع.

وركزت مديرة المركز د. درينا صليبا أبي شديد في كلمتها على ضرورة رفع مستوى التعليم الرسمي والعمل الجد للقضاء على الفقر وايجاد فرص العمل لحماية الشباب من التطرّف الفكري والديني.

العودة الى الأعلى